علي عشال

نائب برلماني يصف ما يجري في الرياض بـ"الكذبة الكبرى".. ماذا يقصد؟!

قال النائب البرلماني علي حسين عشال إن الحكومة القادمة ستكون "كذبة كبرى" دون واحدية التوجه والمسار. 

 

وأضاف أن اليمنيين لن يجنوا سوى الخيبات من حكومة "الشركاء المُتشاكسون"، ما لم تكن واحدية التوجه والمسار حاضرة في أذهان رئيس الحكومة ووزرائه ومكوناتهم السياسية، وفقا لما نقله "المصدر أونلاين". 

 

وتجري في الرياض، مشاروات تمهيدية لتشكيل حكومة تضم ممثلين عن المجلس الانتقالي وفقا لاتفاق الرياض في ظل تباين حاد بين طرفي الاتفاق أدى إلى تعثر تنفيذه منذ 8 أشهر. 

 

وأشار عشال إلى التحديات التي ستواجه الحكومة المقبلة "أن نمتطي قارباً واحداً وكل منا يجدف في اتجاه، فلا أظنُه قارباً للنجاةْ، بل للهلَكة وإفساد الحياة".

 

وتساءل في منشور له على "فيسبوك" عن مدى إدارك الضامن (السعودية) لمكْمن الخلل؟ 

 

وينص اتفاق الرياض، على تشكيل حكومة كفاءات سياسية لا تتعدى (24) وزيراً يعين الرئيس أعضاءها بالتشاور مع رئيس الوزراء والمكونات السياسية على أن تكون الحقائب الوزارية مناصفة بين المحافظات الجنوبية والشمال.


نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص