فئة 200 ريال

محال تجارية وشركات صرافة بعدن ترفض التعامل بالورقة النقدية فئة 200 ريال

شكا مواطنون في العاصمة المؤقتة عدن من رفض مالكي المتاجر الكبيرة وشركات الصرافة التعامل بفئة 200 ريال من العملة المحلية.

 

وأوضح مراسل "الموقع بوست" أن البنك المركزي عمد إلى صرف رواتب موظفي الدولة خلال الشهرين الفائتين من فئة 200 ريال ومثلهم مليشيا المجلس الانتقالي التي تسلم أفرادها رواتبهم بفئة 200 ريال وهو ما أغرق السوق بالأوراق النقدية من هذه الفئة.

 

وأضاف أن شركات الصرافة لا تقبل فئة 200 ريال من المواطنين خصوصا إذا كان المبلغ يفوق 100 ألف ريال دون إبداء الأسباب.

 

وأشار إلى أن مالكي المتاجر الكبيرة وأسواق التموينات وكذا تجار الجملة باتوا يرفضون التعامل بالأوراق النقدية من فئة 200 ريال بحجة أن شركات الصرافة ترفض أخذها منهم.

 

وبحسب مصادر مطلعة فإن رفض شركات الصرافة اخذ الأوراق النقدية من فئة 200 ريال يأتي لكون البنك المركزي هو الآخر يرفض استقبالها منهم في خطوة غير مبررة.

 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص