أرشيفية

للمرة الثانية خلال يومين.. حوثيون يقتحمون مركزاً لجماعة دعوية ويختطفون العشرات بذمار

لمرة الثانية في أقل من 48 ساعة، تقتحم ميليشيا الحوثي الانقلابية مركزاً لجماعة دعوية في محافظة ذمار جنوبي العاصمة صنعاء.

وقالت مصادر خاصة لـ"يمن شباب نت"، إن "ميليشيا الحوثي الانقلابية اقتحمت، مساء الأربعاء، مركز جماعة الدعوة والتبليغ الإسلامية في منقطة الجرشة العليا في مديرية عنس شرقي مدينة ذمار، للمرة الثانية بعد اقتحامه يوم الثلاثاء".

وأكدت المصادر، أن الميليشيا اعتقلت عدداً من منتسبي الجماعة بالإضافة إلى مواطنين من أبناء المنطقة، على خلفية احتجاجاتهم على اقتحام الميليشيا للمركز الدعوي واختطاف العشرات من رواده.

وكانت قوة من ميليشيا الحوثي مكونة من عشرات الأطقم العسكرية بقيادة المدعو "أبو عبدالملك مطهر"؛ داهمت صباح الثلاثاء، ذات المركز أثناء اقامة الجماعة اجتماعها السنوي.

وذكرت المصادر، أن ميليشيا الحوثي اختطفت أكثر من 100 طالباً من منتسبي الجماعة بينهم القائم على المركز "الشيخ سالم الأقمري" واقتادتهم إلى سجونها في مدينة ذمار.

كما قامت الميليشيا الحوثي بنهب كافة محتويات المركز من أثاث وأجهزة الكترونية، بالإضافة إلى مكتبة المركز العلمية.

وتعد جماعة الدعوة والتبليغ جماعة إسلامية تقوم على التعبد والزهد، ولا تنخرط في الأنشطة السياسية وغيرها من المجالات العامة، وتتواجد في عدد من المحافظات اليمنية.

ومنذ أواخر، العام المنصرم 2019م اقتحمت ميليشيا الحوثي في محافظة ذمار أكثر من ستة مراكز للجماعات السلفية  والدعوة والتبليغ واختطفت العديد من منتسبي هذه الجماعات، بحجج واهية.
 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص