لواء الكواسر

هجوم بحري لقوات مدعومة إماراتية يستهدف قوات حكومية مدعومة سعودياً في شقرة

قال مصدر عسكري لـ"المصدر أونلاين" إن مسلحين تابعين للمجلس الانتقالي الجنوبي هاجموا بالأسلحة المتوسطة مواقع تمركز لواء "الكواسر" الموالي للحكومة في مدينة شقرة الساحلية شرق محافظة أبين (جنوب البلاد) الثلاثاء.

 

ولم يخلف الهجوم قتلى أو جرحى في صفوف قوات لواء الكواسر.

وقال المصدر إن مسلحين تابعين للمجلس الانتقالي الجنوبي، يستقلون قوارب صيد، أطلقوا النار من الأسلحة المتوسطة على مواقع لواء الكواسر في بلدة "الحاجلة" شرق مدينة شقرة لكن قوات اللواء المدعوم سعودياً أطلقت النار على المسلحين الذين تراجعوا إلى عرض البحر.

 

وبدأت دوريات تابعة للواء المدعوم من السعودية عقب الهجوم تمشيط الطريق الساحلي المحاذي لساحل شقرة وفي ضواحي مركز المدينة الساحلية. 

 

ووصلت قوات عسكرية إلى منطقة "الحاجلة" في شقرة بعيد الهجوم لتعزيز قوات لواء الكواسر الذي عاد قبل أيام من مواقع تمركزه السابقة في محافظة صعدة عند الحدود بين اليمن والسعودية.

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص