أمين العاصمة يتعنت ويرفض صرف رواتب مئات النازحين ومناشدات لحل مشكلتهم

استمر امين العاصمة صنعاء اللواء عبدالغني جميل في تعنته ورفضه صرف رواتب مئات النازحين من موظفي التربية الهاربين من جحيم الحوثي في العاصمة المؤقتة عدن.

وقالت مصادر مطلعة في وزارة المالية ان أمين العاصمة رفض التوجيه بصرف رواتب ما يقارب من 200 موظف/ة في كشوفات الدفعة الأخيرة أسوة بالدفعات السابقة.

وأشارت المصادر إلى أن رواتب ما يقارب من 200 موظف/ة موقوفة منذ شهر يونيو الماضي بالرغم من أن وزير التربية وجه بصرف رواتبهم إلى أن تعنت أمين العاصمة في اصدار توجيهاته علقت عملية صرف الرواتب بينما الدفعات السابقة تستلم رواتبها باستمرار.

من جانبهم عبر الموظفون عن غضبهم من تصرفات أمين العاصمة صنعاء الغير مسؤولة حيث انهم يعيشون في حالة نزوح وليست لديهم اي مصادر دخل سواء رواتبهم ويعيشون حالياً اوضاعاً مأساوية بسبب توقف عملية الصرف.

وناشد الموظفون رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة بالقيام بواجباتها وايقاف التصرفات التعسفية لأمين العاصمة بحقهم بدون وجه حق.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص