العاصمة صنعاء

مسؤول إيراني يكشف عما أرادته السعودية والإمارات في اليمن وفشلا في تحقيقه

علق مسؤول إيراني على الوساطة الباكستانية بين بلاده والسعودية، والعمل على تذليل الخلافات بينهما، مؤكدا أن هذه الوساطة لن تحل الخلافات بين البلدين.

قال عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي علاء الدين بروجردي لوكالة "مهر" للأنباء، إن جهود باكستان للوساطة بين إيران والسعودية لن "تؤتي أكلها" الرامية لحل الخلاف، لأن "المشكلة في السعودية وسياساتها الإقليمة وعليها أن تراجع تصرفاتها".

في حين شكر بروجردي جهود باكستان إلا أنه أكد أن الأزمة تكمن في سياسات السعودية الإقليمية: "الخلافات الإيرانية-السعودية تعود جذورها إلى السياسات السعودية ويجب حلها من خلال مراجعة السعوديين لتصرفاتهم".

وتابع علاء الدين بروجردي، أن إيران أعلنت سياساتها بشكل شفاف ما يؤكد حسب قوله "تأكيد إيران على حسن الجوار فهي ليست لديها مشكلة مع السعودية".

وأكد بروجردي أن "السعودية انتهجت سياسة خاطئة في الهجوم على اليمن".

وأشار إلى أن السعوديين كانوا "يظنون أنهم قادرون على إنهاء الملف اليمني بالقوة العسكرية في غضون أشهر، إلا أنه بعد غزو سعودي- إماراتي دام 5 سنوات يبدو أنهم انزلقوا في مستنقع، واليوم يحاولون الخروج منه مع حفظ ماء الوجه".

وأضاف عضو لجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الإسلامي أن "إيران راغبة في حل الأزمة اليمنية بأسرع وقت ممكن وهي لن تدخر جهدا في هذا الصدد".

وقال بروجردي إن باكستان دولة إسلامية وجارة هامة بالنسبة لايران حيث كانت العلاقات الثنائية بين البلدين جيدة بعد انتصار الثورة الإسلامية معلنا ترحيب إيران بالمبادرة الباكستانية لحل الخلافات الإيرانية-السعودية.

المصدر: مهر + سبوتنيك

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص