عبدالرحمن بن مساعد

جدل بعد مهاجمة أمير سعودي موقف مسقط من هجوم أرامكو

شن أمير سعودي هجوما على الحكومة العمانية، لموقفها من الهجوم الذي استهدف منشأتي نفط تابعة لشركة "أرامكو"، في منطقة بقيق، شرقي المملكة.

ووصف عبد الرحمن بن مساعد، بيان مسقط بـ"المتأخر"، وأنه كان أقل من المتوقع، وغرد: "هذا البيان المتأخر من الشقيقة عمان وليس من دولة اسكندنافية بعيدة، كان أقل من المتوقع من دولة نجلّها سلطانًا وشعبًا إدانة صريحة للهجوم الإرهابي على بقيق".

وحول دعوة مسقط، الأطراف المتحاربة في اليمن، إلى المفاوضات، قال عبد الرحمن بن مساعد: "الدعوة لجمع الأطراف في مفاوضات لإنهاء الصراع هو تبرير للهجوم -الذي لم يأت من اليمن- أحباءنا في عمان، ليت حيادكم يشمل إيران أيضًا!".

 

وأثارت تغريدة ابن مساعد جدلا واسعا، دفعت مغردين عمانيين للرد عليه، إذ قال الأكاديمي زكريا المحرمي: "صباح الخير أيها الأمير مثلك وأنت شاعر مثقف يعلم جيدا كم تمج الأذن العربية سماع عبارات الإدانة والاستنكار التي تزيف الوعي وتخدر العواطف".

 

وتابع أن "البيان العماني صريح بأن الحدث جلل ولكنه يقدم حلولا واقعية يجب أن نشتغل عليها سويا إن أرادت المملكة وقف الحرب، فلن تجد لها داعما مثل السلطنة؛ مودتي".

 

رد المحرمي لم يرق لابن مساعد، الذي شكك في نوايا البيان العماني، قائلا: "سلمك الله ربط مبادرتكم في البيان بالهجوم على بقيق أراه تبريرا للهجوم وكأن البيان يقول إن هذا الهجوم سببه الحرب في اليمن مع أن جل من في كوكبنا يعلم أن الهجوم لم يأتِ من الأراضي اليمنية وجاء في سياق التصعيد الإيراني الحالي بدءًا بحرب الناقلات وانتهاءً بالهجوم الإرهابي على بقيق".

 

وبعد جدل مع المحرمي، ألمح الأمير عبد الرحمن بن مساعد، إلى أن بيان الخارجية العمانية، كتب في إيران، على حد قوله.

 

وقال ناشطون عمانيون، إن الأمير السعودي، وهو ابن عم ولي العهد محمد بن سلمان، لا يعي معنى "التوازنات السياسية"، ويتنكر لمواقف عمان المتزنة تجاه السعودية وخصومها، والتي تهدف إلى تخفيف حدة التوترات في المنطقة، على حد قولهم.

 

هذا البيان المتأخر من الشقيقة عمان وليس من دولةإسكندنافية بعيدة ..كان أقل المتوقع من دولة نجلها سلطانًا وشعبًا إدانة صريحة للهجوم الإرهابي على بقيق .
الدعوة لجمع الأطراف في مفاوضات لإنهاء الصراع هو تبرير للهجوم-الذي لم يأت من اليمن-أحباءنا في عمان ليت حيادكم يشمل إيران أيضًا! pic.twitter.com/yTz4EDQe0b

— عبدالرحمن بن مساعد (@abdulrahman) September 17, 2019

 

سلمك الله ربط مبادرتكم في البيان بالهجوم على بقيق أراه تبريرًا للهجوم وكأن البيان يقول أن هذا الهجوم سببه الحرب في اليمن مع أن جل من في كوكبنا يعلم أن الهجوم لم يأتِ من الأراضي اليمنيه وجاء في سياق التصعيد الإيراني الحالي بدءًا بحرب الناقلات وانتهاءً بالهجوم الإرهابي على بقيق https://t.co/EUzhMGm0Uo

— عبدالرحمن بن مساعد (@abdulrahman) September 17, 2019

 

ما قلته ان الهجوم على بقيق لم يأتِ من الأراضي اليمنية لم أقل أن الهجوم جاء من ايران ..فإيران كما أظنك تعلم-سلمك الله- تستخدم خلاياها وأذرعتها في دول أخرى للقيام بعملها القذر.. وبمناسبة مابتنا نعرفه أولا نعرفه.. لم نعد نعرف عدد أذرعتها.. 
أخي الكريم باختصار : البيان يراعي ايران! https://t.co/oWdWUKkiny

— عبدالرحمن بن مساعد (@abdulrahman) September 17, 2019

 

إضافة أخيرة وربما تعديل:
يمنعني حبّي لعمان من أن أقول..يبدو وكأنّ البيان كُتِبَ في إيران..

— عبدالرحمن بن مساعد (@abdulrahman) September 17, 2019

 

لا تلوميه دكتوره هذا الامير صار له زمن يتملق لابن سلمان علشان يعينه بمنصب لكن لم يوفق ما اول مره يهاجم عمان

— سالم (@alhmad157) September 18, 2019

 

أيها الشاعرُ الأمير 
أطال الله عمرك أعواما مديدة و عديدة
يمنعنا حبنا لكم .. من أن نبادلكم نفس الظنون و الاتهامات و نعذركم و نتخطى الهفوات 
يؤلمنا مصابكم و لا نتمنى الشر لكم ..

— العنقـاء ?? (@loora_77) September 17, 2019

 

سمو الأمير، أنت وإن تحدثت من اليوم حتى اليوم الذي سيخرج فيه آخر جندي سعودي من اليمن فإن مجمل كلامك لا ولن يتعدى وزنه وزن الريشة، فأنت أمير بلا أي وزن سياسي، ويؤسفني أن يكون وزنك ككتلة تشغل حيز من كوكبنا هو أثقل بكثير من كل "هرجك المفلس"

خلك في الشعر والأمسيات الله يرحم والديك

— نوح اللمكي (@NoohLamki) September 17, 2019

 

لسان الحال يقول " ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد "
عمان تحملت الكثير وضحت بالغالي والنفيس في سبيل الحفاظ على تلك الاخوة ولكن في المقابل لا مصلحة لها التدخل بين دولتين جارتين ولكن رغم كل شئ اتهمت بالعمالة والخيانة والتبعية !
لله المشتكى وحده !!

— Musallam Almatani (@AsheqOman2) September 17, 2019

 

اخي عبد الرحمن يمنعني حبي الشديد للسعوديه من ان اقول يبدوا وكان مايحصل في السعوديه خراب عربي من نوع اخر مدعوم من اصدقاؤها
فانتبهوا فالسعوديه مستهدفه في دينها وقوتها واقتصادها وشعبها القوي فلم يتبقى من العواصم العربيه القويه سوى السعوديه

— محاد كشوب (@mahad_kashoob) September 18, 2019

 

كتب بسياسة سلطان البلاد المفدى حفظه الله وأطال في عمره ..
كتبها وكتب بين أيادي آبائكم الأولين حكام المملكة الشقيقة وتكتب كما يضعه حق السلام العادل وحق الأمة جمعاء فصل الحق وخطابه 
لا مودة من هذا وهذا وإنما حقا" .
الأمة كفاها ما ولت من أزمات وعثرات صفوا القلوب 
دمت بود pic.twitter.com/F7t1axnVCS

— s.albsami (@albssamig4s) September 17, 2019

 

لا عادي قول الامور طيبه مبونها لا تقدم ولا تاخر سموك بس زيادة متابعين ولايكات

— Ahmed (@Almuttari5562) September 17, 2019

 

مع كل حترامي للكلمه الاخيره من الاسم وهي #آل_سعود

يمنعك الشي الفلان من قول كذا ثم تقولها ليست الا تحايل للهمز وهو النفاق لما بدأته ف الاضافة #حبي

واصرارك هو لسان الحال الذي يقول مستعدين للهجمات بكل اشكالها بس اوقفوا معنا ف البيانات

وقتها#الفعل_اشجع_من_البيان

— ‏?منصور،بن،سالم ???? (@MansoorSalim20) September 17, 2019

 

سؤال سمو الأمير لماذا تتوقع أن عمان تفوز بجائزة السلام و إن تقرير الأمم المتحدة يقول صفر إرهاب و أن عمان مضرب مثل في التسامح و التعايش و أنك واحد من هذا العالم الذي يعشق عمان ؟

أختصر لك الإجابة ( التوازن السياسي و العدالة و الوقوف على مسافة واحدة من الخصوم )لذلك هي قبلة الخصوم

— Eng. Abdulaziz Almawali (@SmarTech_Oman) September 17, 2019

 

المصدر: عربي21 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص