موجز الإثنين

موجز الصباح:

إغلاق مراكز الاقتراع في تونس، طائرات إيرانية بدون طيار قصفت معملي النفط في أرامكو، وديسمبر المقبل موعد انتخابات الجزائر

صباح الخير اليكم آخر الأخبار من «عربي بوست» 

إغلاق مراكز الاقتراع في تونس تمهيداً لبدء فرز الأصوات و35 % نسبة المصوّتين

المرشح نبيل القروي /وسائل التواصل
المرشح نبيل القروي /وسائل التواصل

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس إغلاق مراكز الاقتراع تمهيداً لبدء عملية فرز الأصوات. هذا وتجاوزت نسبة الإقبال على التصويت بالانتخابات الرئاسية التونسية في عموم البلاد 35% عند 17:00 بالتوقيت المحلي؛ أي قبل ساعة من بدء الاقتراع.

وقد أعلن ذلك نبيل بفون، رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، في مؤتمر صحفي عقده، الأحد، في المركز الإعلامي للهيئة بالعاصمة تونس.

خلفية: انطلق، صباح الأحد، التصويت بالداخل في الانتخابات الرئاسية، ويستمر التصويت حتى السادسة مساء بتوقيت تونس (17:00 تغ). وخصصت هيئة الانتخابات 4564 مركز اقتراع، تضم أكثر من 13 ألف مكتب تصويت داخل البلاد، فيما تم فتح 304 مراكز اقتراع في الخارج تضم 384 مكتب تصويت في 46 دولة.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين بالخارج 384 ألف ناخب وناخبة، فيما تجاوز عدد نظرائهم بالداخل 7 ملايين.

موقع بريطاني: طائرات إيرانية بدون طيار قصفت معملي النفط في أرامكو

آثار القصف على أرامكو/ رويترز
آثار القصف على أرامكو/ رويترز

نقل موقع Middle east eye عن مسؤول مخابرات عراقي كبير أن الضربات التي شلت صناعة النفط السعودية، صباح السبت 15 سبتمبر/أيلول، ما أجبرها على خفض إنتاجها من النفط الخام إلى النصف، تمت بواسطة طائرات إيرانية أُطلقت من قواعد الحشد الشعبي في جنوب العراق.

وقال المسؤول إن الهجمات على المنشأتين الرئيسيتين في أرامكو شرقي المملكة العربية السعودية، كانت رداً على الغارات الإسرائيلية بطائرات من دون طيار على قواعد لعناصر إيرانية محسوبة على الحشد الشعبي في أغسطس/آب، والتي تم تنسيقها وتمويلها من قبل السعوديين.

خلفية: قالت شركة أرامكو السعودية الحكومية إن الضربات خفضت إنتاج النفط بنحو 5.7 مليون برميل يومياً، في الوقت الذي تستعد فيه أرامكو لطرح أوليّ عام لأسهمها في البورصة من المتوقع أن يكون الأكبر في العالم.

الرئيس الجزائري يحدد ديسمبر المقبل موعداً لاختيار خليفةً لبوتفليقة

مظاهرات الجزائريين/ رويترز
مظاهرات الجزائريين/ رويترز

حدد الرئيس الجزائري المؤقت عبدالقادر بن صالح 12 ديسمبر/كانون الأول المقبل تاريخاً لإجراء انتخابات الرئاسة لاختيار خليفة عبدالعزيز بوتفليقة الذي أطاحت به انتفاضة شعبية قبل أشهر. جاء الإعلان في خطاب وجّهه بن صالح، مساء الأحد 15 سبتمبر/أيلول، للجزائريين عبر التلفزيون الحكومي.

وقال بن صالح: «قررت في إطار صلاحياتي الدستورية تحديد تاريخ الانتخابات الرئاسية بيوم الخميس 12 ديسمبر/كانون الثاني 2019، وقد وقعت اليوم المرسوم الخاص باستدعاء الهيئة الناخبة لهذا الاقتراع».

خلفية: تعيش البلاد على وقع تسريبات حول قرب استقالة وشيكة لرئيس الوزراء نور الدين بدوي، الذي يطالب الشارع برحيل حكومته كخطوة تهدئة من قبل السلطات لتوفير الأجواء المناسبة للانتخابات، لكن هذه المعلومات لم تتأكد رسمياً.

وتشهد الجزائر منذ استقالة الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة، في 2 أبريل/نيسان الماضي، انسداداً سياسياً، بسبب تصلّب المواقف بشأن الخروج الأنسب من الأزمة.

إليكم ما يحدث أيضاً:

رواد فضاء: كشفت صحيفة The Mirror البريطانية أن رواد فضاء من ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية ووكالة الفضاء الكندية ووكالة الفضاء الروسية (Roscosmos) يتدربون على مهماتٍ مستقبلية تتجه نحو القمر والمريخ في كهفٍ ضخم تحت الأرض يحاكي الظروف التي سيواجهونها في الفضاء.

دوقة ساسكس: نقلت صحيفة The Sun البريطانية، عن دوقة ساسكس، نشرها صورة تقديرية مؤثرة، الأحد 15 سبتمبر/أيلول، بمناسبة عيد ميلاد الأمير هاري الخامس والثلاثين. نُشرت الصورة على تطبيق إنستغرام، للتنويه إلى اليوم الخاص بالنسبة للأمير، وذكرت -مشيرة إلى زوجها الملكي- أنه «أفضل زوج ممكن، وأكثر أب مذهل على الإطلاق».

اجتماع العمالقة: بالرغم من أن الممثل الأمريكي جيرارد بتلرلم يعد شاباً إلا أنه لا يزال يتمتع بتلك الكاريزما الخاطفة للأنظار التي بدت واضحة في فيلم Angel Has Fallen الذي صدر في 23 أغسطس/آب 2019، حيث يتشارك البطولة مع أحد أهم عمالقة هوليود مورغان فريمان.

الملكة إليزابيث: كشفت صحيفة The Sun البريطانية أنَّالملكة إليزابيث من المحتمل أنها تمتلك ماكينة صراف آلي تابعة لبنك Coutts في قصر باكنغهام، وذلك وفق تفاصيل نقلها فيلم وثائقي من المنتظر عرضه على القناة الخامسة البريطانية، ويحمل عنوان Secrets of the Royal Palaces «أسرار القصور الملكية». وحسب الصحيفة البريطانية فقد سبق أن ذكرت تقارير أن الملكة إليزابيث الثانية لا تحمل المال معها أبداً.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص