المخلوع علي عبدالله صالح

إعلاميون يمنيون: مواقف صالح تعكس ولعه بالسلطة

اعتبر إعلاميون يمنيون أن المواقف التي أطلقها المخلوع علي صالح في حواره قناة «روسيا 24» ، تعكس شخصيته المهزوزة وولعه بالسلطة، واتهم الإعلاميون المخلوع بأنه يسعى يائسا للالتفاف على الموقف الروسي المؤيد للحكومة الشرعية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي.


وقال الإعلاميون الذين تحدثوا إلى صحيفة «عكاظ» إن علي صالح يبحث عن «غريم» لتحميله فشل سياسات نظامه الذي رفضه الشعب اليمني، محذرين من أن المخلوع لن يتردد في التحالف مع الشيطان لتحقيق مصالحه، وإن أدى ذلك إلى دمار اليمن وقتل وتشريد أبنائه.


ولفت الكاتب اليمني صادق زاهر إلى أن المخلوع نوه قبل أسابيع حين اشتد الخناق العسكري على الانقلابيين وتقدم الجيش والمقاومة نحو صنعاء بموقف المملكة التي تحتضن ملايين اليمنيين واصفا إياها بالشقيقة الكبرى، لكنه عاد في حواره مع القناة الروسية لينقلب على المملكة كعادته، معلنا استعداده للتحالف مع إيران.


وقال زاهر «لم أفاجأ بحديث المخلوع الذي تضمن أكاذيب عدة منها وفاة المبادرة الخليجية»، مضيفا أن غالبية اليمنيين تدرك مدى كذب المخلوع وصدق المواقف السعودية التي دعمت الشعب اليمني.


من جهته، وصف الصحفي اليمني زايد البكاري المخلوع بالشخصية المتقلبة وهو ما كشفته مواقفه السياسية، مؤكدا أن اليمنيين يعلمون جيدا من هو المخلوع الذي تسلح بالخداع والمراوغة لحكم اليمن أكثر من 30 عاما.

 

وأضاف زايد أن قصة المخلوع مع الحوثيين من الحرب ضدهم لسنوات إلى التحالف معهم، ثم تنكره للمملكة تؤكد تقلبه وشخصيته المهزوزة، وأنه في سبيل السلطة مستعد لعمل أي شىء.


بدوره، رأى رئيس المركز الإعلامي للمقاومة في تعز رشاد الشرعبي أن حديث المخلوع يكشف نواياه لنقل معركته خارج اليمن بعد أن لفظه اليمنيون.

 

وقال إن كل يوم يمر يؤكد المخلوع أنه يتاجر بوطنه وأنه في سبيل مصلحته لن يتردد في التحالف مع الشيطان.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص